جمعية “رحمه”

تبذل جمعية رعاية مرضى السرطان “رحمة” منذ انطلاقها جهودا كبيرة لدعم مرضى السرطان والتخفيف من آلامهم ونشر التوعية بالمرض وخطورته والتعريف بطرق الوقاية منه بما يسهم في دعم الجهود التي تبذلها دولة الإمارات بشكل عام وحكومة أبوظبي بشكل خاص من أجل مواجهة هذا المرض وتقليص نسب الإصابة به في المجتمع.

وفي ظل دعم القيادة الرشيدة للرعاية الصحية فى البلاد وبتوجيهات سعادة الدكتور جمال سند السويدي مدير عام مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية رئيس مجلس إدارة جمعية رعاية مرضى السرطان “رحمة” نجحت الجمعية في تحقيق العديد من الإنجازات وخاصة فيما يتعلق بتكثيف الوعي المجتمعي بهذا المرض واستحداث آليات وبدائل مبتكرة لتقديم الدعم المجتمعي والنفسي والمادي الكامل إلى المرضى والتخفيف من المعاناة التي يسببها السرطان لهم ولأسرهم.